الرئيسية / منوعات / خفاش بري يظهر في احتفالات الكريسماس 30 عاما من إعلان انقراضه

خفاش بري يظهر في احتفالات الكريسماس 30 عاما من إعلان انقراضه


عاد الخفاش البري لونلي جوي من جديد، بعدما جرى الإعلان عن انقراضه منذ 3 عقود، حيث ظهر في احتفالات أعياد الكريسماس بمقاطعة ساسيكس، بعد عامين من أول ظهور منذ الإعلان عن انقراضه، حيث حدّد العلماء مكانه بدقة، وبدأوا البحث عن شريك له، مع العلم أنمه ينتمي إلى سلالة الخفافيش الكبيرة.

وتمتد أجنحة الخفاش لونلي جوي لحوالي 50 سن، أثناء عملية الطيران، كما أن فترته العمرية كبيرة ومظهره جيد مقارنة بالخفافيش الأخرى، وبعد ظهوره اكتشف العلماء أنه يفضل الهدوء والسكون لفترات طويلة، واتضح أنه كان موجودا في نفق مظلم ومهجور، لكنه حرص على أن يحتفظ بسرية موقعه الدقيق، لأن ازعاج الخفافيش في منتصف السبات يمكن أن يشكل تهديدا لحياة ذلك النوع.

الخفاش المذكور يقوم بقضاء أشهر الشتاء دون أن يتحرك، بواقع 5 أشهر من العام، ودرس الباحثون وضع علامة مميزة، لكنهم تخلوا عن هذه الفكرة، حتى لا يزعجوه، كما أن العلامات المذكورة ذات صلة بالطاقة الشمسية، وهخذا الخفاش يطير ليلا فقط، وفقا لما ذكرته تقارير صحفية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.