الرئيسية / شؤون دولية / إيران ترفض معاهدة غسيل الاموال وتستمر في دعمها لحزب الله

إيران ترفض معاهدة غسيل الاموال وتستمر في دعمها لحزب الله

أعلن مجلس صيانة الدستور الإيراني عن رفضه لعدد من الإجراءات التي تتضمنها معاهدة مكافحة غسيل الأموال الدولية، والذي يتعين على إيران الإنضمام إلى هذه المعاهدة والتوقيع عليها والإلتزام بجميع بنودها.

وتأتي ضرورة انضمام طهران لهذه المعاهدة لكي تتمكن من الخروج من القائمة السوداء التي وُضعت فيها إبان العقوبات الأمريكية.

وتتضرر إيران خلال وجودها في القائمة السوداء من عزوف المستثمرين الأجانب عن إنشاء مشاريع تجارية على أرضها، وسحب أسهمهم إذا كانت لديهم مشاريع مسبقة بالتعاون مع الشركات الإيرانية.

وكانت مجموعة العمل المالي قد أملهت طهران في يونيو الماضي مهلة حتى أكتوبر الجاري، لتتخذ إجراءها في إقرار الموافقة على جميع بنود المعاهدة، وإلا ستواجه أضرارا اقتصادية في علاقاتها التجارية مع الدول الأخرى.

وتأتي معارضة مجلس صيانة الدستور بالإضافة إلى البرلمانيين المحافظين بسبب أن المعاهدة ستقيد إيران بشأن دعمها المادي الذي تقدمه لحلفائها مثل ميليشيات حزب الله اللبناني، حيث يدخل قائمة المنظمات الإرهابية من منظور الولايات المتحدة الأمريكية.

وفي وقت سابق من شهر يونيو، أشاد المرشد الإيراني بدور البرلمان الهام في إقرار تشريع لمكافحة غسيل الأموال، لتنضم إيران سريعا في المعاهدة الدولية وتخرج من مأزق العقوبات الأمريكية.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *