الرئيسية / شؤون دولية / “برغم مرور 17 عام” أحداث 11 سبتمبر تتسبب في تفشي مرض السرطان بين سكان أمريكا

“برغم مرور 17 عام” أحداث 11 سبتمبر تتسبب في تفشي مرض السرطان بين سكان أمريكا


نشر مركز التجارة العالمي الفيدرالي برنامجا صحيا اليوم جاء فيه إحصائية تفيد بأن مرض السرطان انتشر بشكل كبير في أمريكا في الآونة الأخيرة وأصاب آلاف من السكان الأمريكيين.

وأوضح التقرير أن السبب في ذلك يعود لأحداث 11 من سبتمبر التي أصابت أمريكا قبل 17 عاما وتحديدا في 2003.

وأفادت الإحصائيات التي أوردها التقرير أن حوالي 9795 شخصا أصابهم السرطان على مدار الـ 17 عاما، وبعد العديد من الدراسات على شريحة من المرضى، أشارت النتائج أن سبب الإصابة يعود إلى انتشار الغبار السام الناتج عن وقود الطائرات حين ارتطامها بأبراج التجارة العالمية.

وفي تصريح له قال الدكتور مايكل كرين الرئيس الطبي للبرنامج الصحي بأن الزيادة الملحوظة لمصابي السرطان في السنوات الأخيرة أثار الشكوك، فاقترح مركز التجارة منذ 5 أعوام أن يبدأ برنامجا لمراقبة تلك الحالات عن كثب ووضعها تحت الملاحظة واستكشاف أسباب الإصابة وما إن كان لها علاقة بأحداث 11 سبتمبر.

وكشفت دراسات أخرى في علم الأوبئة أن عمال الإنقاذ الذين تواجدوا في موقع الحدث آنذاك لديهم احتمالية كبيرة للإصابة بسرطان المثانة أو سرطان الجلد أو سرطان الغدة الدرقية، وتشير بعض الدراسات أن هناك احتمالات لأن تشمل الإصابة سرطان الدم “اللوكيميا”.

أما الأشخاص الذين تواجدوا في موقع الحدث عن قرب لكنهم كانوا خارج دائرة الإنقاذ، فهم معرضون للإصابة بنسب أكبر بسرطان الثدي، والورم الليمفاوي حسبما أشارت الدراسات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.