الرئيسية / شؤون دولية / هدنة طويلة بين أطراف النزاع في فلسطين بشروط اسرائيلية

هدنة طويلة بين أطراف النزاع في فلسطين بشروط اسرائيلية

قال بنيامين نتانياهو رئيس الوزراء الإسرائيلي اليوم أن لديه شرطا لقبول الهدنة مع حركة حماس ووقف إطلاق النار.

واشترط نتانياهو أن تشمل الهدنة طويلة الأمد وقف شامل لإطلاق النار في قطاع غزة.

وفي أول تصريح من جانبه حول عمليات التصعيد العسكرية الأخيرة في القطاع بين الطرفين، أضاف خلال لقائه مع مجلس الوزراء الإسرائيلي بأنهم لن يتراجعوا عن ذلك المطلب ولن يقبلوا بأقل من ذلك لقبول الهدنة والإلتزام بها.

في إطار التداخل الدولي بشأن الوضع الفلسطيني الإسرائيلي، يسعى مسؤولون مصريون وأمريكيون لإيجاد حلول تحافظ على هدوء العلاقة بين الطرفين في قطاع غزة، غير أن تلك المحاولات تتم من جانب الأطراف الدولية بدون التدخل الإسرائيلي أو محاولة التعليق عليها بالرفض أو الإيجاب من قبل الحكومة الإسرائيلية.

فيما تشير مصادر إلى أن هناك ضغوطا تُمارس على نتانياهو لإظهار معاملة أكثر حسما مع طرف حركة حماس، غير أن التروّي من الجانب الإسرائيلي ربما يعود سببه إلى أن الطرفين ليس لديهم الاستعداد للدخول في حرب حامية الوطيس تُعد الرابعة بين الجبهتين منذ عام 2008.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *